©§¤°^°¤§©¤ أبناء الصدرين الشهيدين.. لبيك ياعلي لبيك .. يا حسين ¤©§¤°^°¤§©
 
البوابةاليوميةالرئيسيةس .و .جالتسجيلمكتبة الصوربحـثالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 تابع ماذا تعرف عن بنت الهدى ؟؟‎_1

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
jehaad_4
مراقب عام
مراقب عام
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1859
تاريخ التسجيل : 07/07/2007

بطاقة الشخصية
الوطن: البحرين
msn: أروع القلوب قلب يخشى الله وأجمل الكلام ذكر الله وأنقى الحب الحب في الله
نشاط العضو:
100/150  (100/150)

مُساهمةموضوع: تابع ماذا تعرف عن بنت الهدى ؟؟‎_1   الجمعة 8 مايو - 6:16

الإشراف على مدارس الزهراء عليها السلام

تُعدّ مدارس الزهراء عليها السلام من أعمال «جمعية الصندوق الخيري الإسلامي»، وهي ‏أكبر المؤسسات الجهادية التي تشكّلت في العراق عام 1958م، متبنّية أهداف الإسلام الحنيف ‏في كافة لجانها التعليمية والثقافية والاجتماعية والطبّية، وبجميع فروعها القائمة بمدينة البصرة ‏والديوانية والحلّة والكاظمية وبغداد حيث يكون مركزها فيها.
كانت هذه الجمعية تشرف على العديد من الفعاليات الخيرية الإسلامية، منها شؤون الرعاية ‏الإجتماعية، وتسهيل العلاج المجاني في مستوصفات طبّية خاصة، كما كانت تضمّ كليّة اُصول ‏الدين في بغداد، إضافة إلى مدارس الإمام الجواد عليه السلام للبنين بمرحلتيها الإبتدائية ‏والثانوية بمدينة الكاظمية.
وفي عام 1967م أصبحت الشهيدة بنت الهدى المشرفة على مدارس الزهراء عليها السلام ‏في مدينة النجف الأشرف والكاظمية، إضافة لإشرافها على مدرسة دينية اُخرى في مدينة ‏النجف الأشرف. فكانت رحمها الله تشرف على تنظيم هذه المدارس، وتعيّن المناهج الدراسية ‏التربوية الإسلامية لها، وتحلّ كلّ ما تواجهه هذه المدارس من مشاكل وصعوبات.
فكانت تقسّم أيام الإسبوع بين النجف والكاظمية، فبالإضافة إلى الدروس التي كانت تُلقيها ‏على الطالبات، كانت لديها محاضرات تربوية تُلقيها على المعلّمات بعد انتهاء الدوام الرسمي ‏للمدرسة. وبعد الظهر كانت لديها لقاءات مع طالبات الجامعة حيث تجيب على أسئلتهن، وتُلقي ‏عليهنّ محاضرات ودروساً في المعارف الإسلامية.
وفي عام 1972م وبعد صدور قانون تأميم التعليم، استقالت الشهيدة بنت الهدى من عملها بعد أن عرفت أنّها لن تستطع أن تؤدّي دورها الرسالي، وقد حرصت الدولة على إبقاء ‏بنت الهدى في هذه المدارس، وبعثت لها كُتباً رسمية تُطالبها بالعودة إليها، إلاّ أنّها رفضت ذلك، ‏وحينما سُئلت عن سبب رفضها للطلبات الرسمية قالت: ‏
‏«لم يكن الهدف من وجودي في المدرسة إلاّ نوال‎ ‎مرضاة الله، ولما انتفت ‏الغاية من المدرسة بتأميمها فما هو جدوى وجودي بعد ذلك»(10).





*******

القصة الإسلامية

لم تقتصر الشهيدة بنت الهدى في عملها التبليغي على إلقاء المحاضرات والدروس، والكتابة ‏في مجلّة الأضواء الإسلامية ـ بالرغم ما لهذين المنبرين من دور كبير في توعية الفتيات ‏المسلمات وجعلهنّ أقرب إلى عقيدتهن ورسالتهن الإسلاميةـ بل تعدّته إلى مجال أوسع ورحاب ‏أكبر، وهو كتابة القصة الإسلامية الهادفة، والتي تستطيع بواسطتها أن تُوصل صوتها ودعوتها ‏للحقّ إلى أكبر عدد من النساء في العالم العربي.
فبدأت بكتابة القصة، آخذه بنظر الإعتبار أولوية الهدف وثانوية الجانب الفني، مخالفة في ‏ذلك الاُدباء العراقيين حيث يُعيرون أهمية كبرى للجانب الفني ويفضّلونه على الهدف.
وقد أشارت رحمها الله إلى هذه النظرة الخاطئة عند الاُدباء بقولها: ‏
‏«استحال بعض اُدبائنا مع كلّ الأسف إلى مترجمين‎ ‎وناشرين لا أكثر ولا ‏أقل، أفكارهم غريبة عنهم، بعيدة عن واقعهم ومجتمعهم،‎ تستهويهم الصيحة، ‏وتطريهم النغمة، وتسكرهم الرشفة، فيغنّون بأمجاد الأعداء وهم‏‎ ‎في غفلة ‏ساهون، ويهلّلون للأفكار السامّة وهم لا يكادون يفقهون منها شيئاً، قد‏‎ ‎تشبّعوا ‏بالثقافة الأجنبية التي أدخلها الإستعمار إلى بلادنا منذ عهد بعيد، وهي‏‎ ‎التي ‏انحرفت بجيلنا الناشىء ذات اليمين وذات اليسار،‎ ‎وحرصت على تشويه انتاجاتنا الأدبية بكلّ أشكالها‎ ‎ونواحيها، ومن جراء هذا ‏الفهم الخاطىء للثقافة الدخيلة انتشرفي ربوعنا مفهوم‎ ‎استعماري عدائي ‏موجّه نحونا نحن بنات الإسلام بالذات»(11).
إذاً فكتابتها للقصة لم تكن عن هواية أو احتراف، بل لهدف معيّن، وهو مخاطبة الجيل ‏الناشيء باُسلوب قصصي بسيط، وإيصال التعاليم الإسلامية إليه وبهذا الاُسلوب، وقد أشارت ‏الشهيدة رحمها الله إلى هذا المعنى بقولها: ‏
«إنّ تجسيد المفاهيم لوجهة النظر الإسلامية في‎ ‎الحياة هو الهدف من هذه ‏القصص الصغيرة»(12).
وقالت أيضاً:
«ولهذا فإنّ أيّ فتاة سوف تقرأ في هذه القصص‎ ‎‏«مجموعة صراع» أحداثاً ‏عاشتها بشكل أو بآخر، أو تفاعلت معها، أو مرّت قريباً منها»‎.
ثم تقول:
«سوف تجد في كلّ قصة الموقف الايجابي الذي تفرضه‎ ‎وجهة النظر ‏الإسلامية في الحياة، والبون الشاسع بين نظافة هذا الموقف وطهارته‏‎ ‎وتساميه، وبين الإنخفاض والإنحطاط الذي تُمثّله وجهات النظر الاُخرى في ‏الحياة»(13)‎؟
‏وقالت أيضاً:
«فلستُ قصّاصة ولا كاتبة للقصة، بل انّي لم‏‎ ‎أحاول قبل الآن أن أكتب ‏قصة»(14).
وقالت أيضاً:
«ما قمتُ به لا يعدو عن كونه محاولة بنّاءة لفتح‎ ‎الطريق وتعبيده، بغية ‏السير في إحياء جهاز اعلامي صامت من أجهزة الإعلام التي‎ ‎تواكب سيرنا ‏ونحن في بداية الطريق»(15).
واستطاعت بنت الهدى رحمها الله ومن خلال القصص التي كتبتها أن تضع حلولاً لكثير ‏من المشاكل التي تواجهها العوائل المسلمة في العالم الإسلامي الذي غزاه فكر الشرق والغرب.
فهي تعالج بدقة متناهية وباُسلوب لطيف مسألة الزواج، وما آلت إليه نظرة المسلمين اليوم ‏بالنسبة لهذا الأمر المهم، حيث أصبح الزوج الأمثل هو الذي لديه ثروة طائلة أو شهادة مرموقة، ‏أمّا الأخلاق والتمسّك بتعاليم الدين الحنيف فهي أفكار رجعية يجب محاربتها. والزوجة المثلى ‏هي التي تملك جمالاً فائقاً وإن كان كاذباً، حيث تجلس صاحبته ساعات وساعات في صالة ‏التجميل لتخفي وجهها الحقيقي وتَظهر بوجهٍ آخر أكثر جمالاً من واقعها.
العمل الإسلامي، معاناة المرأة العاملة، السخرية، التشويه، الجمال، التجميل، الحجاب. كلّ ‏هذه عناوين لمشاكل عالجتها الشهيدة بنت الهدى في قصصها وبأسلوب مُقنع، مستعملة في ذلك ‏العبارات السلسة، والكلمات الرقيقة.
وقد أثّرت هذه القصص أثراً كبيراً في حلّ كثير من المشاكل العائلية، وقد أقبلت الفتيات ولا ‏زالت على اقتناء هذه القصص وقرائتها، وطبعت عدّة طبعات، مما يدلّ على طلب القرّاء لها.
وقامت دار التعارف للمطبوعات مؤخّراً بطبع قصصها كاملة في ثلاث مجلّدات صغيرة، ‏وهي تحتوي على:
‏(1) الفضيلة تنتصر.
‏ (2) ليتني كنتُ أعلم.
(3) امرأتان ورجل.
(4) صراع مع واقع الحياة.
(5) لقاء في المستشفى.
(6) الخالة الضائعة.
(7) الباحثة عن الحقيقة.
(Cool كلمة ودعوة.
(9) ذكريات على تلال مكّة.
(10) بطولة المرأة المسلمة.
(11) المرأة مع النبيّ صلى الله عليه وآله وسلم(16).
ونقل السيد حسن الأمين عن الاستاذ عبد الحسين الصالحي في كتابه المخطوط رياحين ‏الشيعة انّها رحمها الله ألّفت كتاباً اسمه ( المرأة وحديث المفاهيم الاسلامية ) وطبعته بتوقيع ام ‏الولاء(17).



يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تابع ماذا تعرف عن بنت الهدى ؟؟‎_1
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أبناء الصدرين الشهيدين :: آل الصدر :: الشهيدة أمنة الصدر (بنت الهدى )-
انتقل الى: